05:12 AM

05:12 AM

"كلّنا وطني" لكلّ لبنان وفي كلّ لبنان ومن أجل لبنان

2018-03-29

نعم، الحلم أبصر النور، إنجاز على مستوى الوطن، أنه تحالف ”وطني.

 

 

لقد نجح وبالمشاركة مع عدد من القوى التغييرية المدنية بتشكيل لوائح “كلّنا وطني" الموحّدة في كل لبنان .

لوائح "كلنا وطني" تنادي بقيام دولة الحقّ والقانون والحرية وتطبيق الدستور وفرض سيادة الدولة على كل مساحة الوطن.

 

معركتنا وطنية، سيادية وسياسية بامتياز من أجل التغيير، من اجل نقل البلاد من دولة المحاصصة الى دولة القانون والمؤسسات.

 

معركتنا شفافة، قوية وصلبة بالمعايير والقيم الديموقراطية، من أجل المواطنة ومواجهة الفساد، و في مواجهة لوائح السلطة، كلّ السلطة، بوجوهها وأقنعتها المرئية والخفية في كلّ لبنان.

 

لوائح "كلّنا وطني" لا تهادن، لا تساوم، لا تخاف أحدا، وهي ستواجه الاستحقاق الانتخابي في مختلف الدوائر.

 

لوائح "كلنا و طني " بالإضافة الى مطالبتها بالدستور و دولة القانون فهي تحارب الهدر والفساد. وتدعو الى دولة الرعاية الاجتماعية في تأمين التعليم و الطبابة للجميع.

 

و تطالب بالاصلاح الإقتصادي عبر تطوير القطاعات المنتجة وتأمين فرص عمل للحد من الهجرة.

 

66 مرشحة ومرشح من الناس تواقين ويعملون على استعادة الدولة التي تحتضن وتصون أبناءها، وهم يمثلون أحلام الناس، في مشقاتهم، و تحدياتهم، و نجاحاتهم و طموحاتهم.

ان المعركة التي نخوضها في السياسة تهدف :

 

أولا:

الى ممارسة الدور الحقيقي للنائب، بحيث ينصرف بالتوازي إلى التشريع من أجل بناء دولة المواطَنة والحرية، وإلى مراقبة السلطة التنفيذية ومحاسبتها والى العمل بشفافية مطلقة مع المواطنات والمواطنين من أجل الحق بالمعرفة.

 

ثانياً: إلى إشراك الناخب في عملية التغيير، من خلال أخذ توصياته وإبراز دوره التاريخي في دلالات هذا الاستحقاق الانتخابي.

 

هذه هي المعادلة التي نقترحها عليكم أيها اللبنانيات واللبنانيون

مرشّحاتنا ومرشّحونا من أهل الاختصاص والكفاءة والنزاهة والشجاعة الأدبية والأخلاق والإنجازات وأنتم أيها المواطنات والمواطنون أساس التغيير بإعلان رفضكم التجديد للطبقة السياسية الحاكمة.

 

هذه هي معاييرنا، وهذه هي مطالبكم.

 

فانتخبوا لوائح "كلّنا وطني".

 

إنها لكلّ لبنان، وفي كلّ لبنان، و من أجل لبنان