05:36 AM

05:36 AM

عبس يواصل العرض المشوق

2018-03-16

كان يفترض بحماسة الناشطين السياسيين الجدد الكبيرة للمشاركة بالانتخابات وحاجة الأحزاب لشد عصبها بعد التمديد مرتين أن يغنوا الحملات الانتخابية هذا العام ويفسحون المجال أمام تنافس في الإبداع وخلق أفكار جديدة، لكن النتيجة سلبية حتى الآن مع الأسف، حملات "ديجا فو" بغالبيتها تفتقد لحد أدنى من التشويق. الخارج الوحيد عن المألوف هو زياد عبس؛ المرشح عن المقعد الأرثوذكسي في دائرة بيروت الأولى استهل حملته بعرض مسرحي مكنه من استعراض كل ما راكمه بطريقة سريعة جداً عبر ما عرف بـ"شو قصة زياد". ولاحقاً جذب الأضواء بـ "آلو بيروت" التي خصصها للبيارتة المقيمين في المتن وكسروان وبعبدا، حيث تحولت أغنية الشحرورة إلى: "ألو ألو ألو بيروت...بتصوّتوا يا عينيي... إنزلوا ع بيروت... وغيّروا بالحالة شويي". علماً أن إحاطة عبس نفسه بالشباب في مكتبه وفتح باب الاستشارات في كل صغيرة وكبيرة تسهم في إشعار أكبر عدد من الناس أنهم معنيين بهذه المعركة.